Saturday 6th of March 2021
وكالات

شكرت دولة قطر، على لسان وزير خارجيتها محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، موقف قطر من المصالحة الخليجية، مثمنة ترحيبها بمخرجات قمة العلا الأخيرة.

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي جمع وزير خارجية قطر مع نظيره التركي مولود تشاويش أوغلو، اليوم الخميس، في العاصمة الدوحة.

وشدّد بن عبد الرحمن، على أن"قطر وتركيا تربطهما علاقات استراتيجية مميزة"، معربا عن شكره للجمهورية التركية لدعمها للمصالحة الخليجية، وثمن موقفها من نتائج قمة "العلا".

 وأشار إلي أنه تناول مع نظيره التركي في اللقاء الذي جمعها عدة ملفات اقليمية، مشيدًا بالعلاقات الثنائية والتعاون الاستراتيجي بين قطر وتركيا على كافة الأصعدة سواء كانت سياسية أو اقتصادية وغيرها في مختلف المجالات .

وأوضح أنه تم مناقشة أيضا عدة ملفات إقليمية شملت التطورات في سوريا والعراق وعملية السلام في أفغانستان.

كما تم بحث التطورات التي تخص الملف النووي الإيراني، قائلا: "إن قطر وتركيا تحثان أمريكا وإيران على الانخراط مرة أخرى في حل هذه الأزمة بالطرق الدبلوماسية" .

وثمّن بن عبد الرحمن، نتائج الدورة السادسة للجنة العليا المشتركة بين قطر وتركيا التي عقدت بتاريخ 26 نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، وأثمرت عن التوقيع على 10 اتفاقيات في مجالات مختلفة.

وحول آخر تطورات الأوضاع في ليبيا، أشاد الوزير القطري، بالموقف التركي الداعم للعملية الانتقالية المؤقتة  وللاستقرار في ليبيا.

وفي نفس السياق أكد على "استمرار دعم قطر للشعب الليبي للخروج من أزمته والذهاب إلى الانتخابات بشكل سلس، وأن تكون انتخابات واضحة ونزيهة وشفافة تلبي طموحاته".

اقرأ أيضا جولة خليجية لتشاويش أوغلو تبدأ غدًا.. لبحث ملفات عديدة

الأكثر قراءة

أخبار ذات صلة

السياحة في تركيا

وكالات

شكرت دولة قطر، على لسان وزير خارجيتها محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، موقف قطر من المصالحة الخليجية، مثمنة ترحيبها بمخرجات قمة العلا الأخيرة.

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي جمع وزير خارجية قطر مع نظيره التركي مولود تشاويش أوغلو، اليوم الخميس، في العاصمة الدوحة.

وشدّد بن عبد الرحمن، على أن"قطر وتركيا تربطهما علاقات استراتيجية مميزة"، معربا عن شكره للجمهورية التركية لدعمها للمصالحة الخليجية، وثمن موقفها من نتائج قمة "العلا".

 وأشار إلي أنه تناول مع نظيره التركي في اللقاء الذي جمعها عدة ملفات اقليمية، مشيدًا بالعلاقات الثنائية والتعاون الاستراتيجي بين قطر وتركيا على كافة الأصعدة سواء كانت سياسية أو اقتصادية وغيرها في مختلف المجالات .

وأوضح أنه تم مناقشة أيضا عدة ملفات إقليمية شملت التطورات في سوريا والعراق وعملية السلام في أفغانستان.

كما تم بحث التطورات التي تخص الملف النووي الإيراني، قائلا: "إن قطر وتركيا تحثان أمريكا وإيران على الانخراط مرة أخرى في حل هذه الأزمة بالطرق الدبلوماسية" .

وثمّن بن عبد الرحمن، نتائج الدورة السادسة للجنة العليا المشتركة بين قطر وتركيا التي عقدت بتاريخ 26 نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، وأثمرت عن التوقيع على 10 اتفاقيات في مجالات مختلفة.

وحول آخر تطورات الأوضاع في ليبيا، أشاد الوزير القطري، بالموقف التركي الداعم للعملية الانتقالية المؤقتة  وللاستقرار في ليبيا.

وفي نفس السياق أكد على "استمرار دعم قطر للشعب الليبي للخروج من أزمته والذهاب إلى الانتخابات بشكل سلس، وأن تكون انتخابات واضحة ونزيهة وشفافة تلبي طموحاته".

اقرأ أيضا جولة خليجية لتشاويش أوغلو تبدأ غدًا.. لبحث ملفات عديدة