Tuesday 2nd of March 2021
نيو ترك بوست

انتقد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الدول التي استقبلت عدد قليل من اللاجئين لأغراض دعائية، مؤكدًا أنّ هذه الجهات لم تتحمل مسؤولياتها حيال هذه الأزمة المتعلقة بأرواح البشر.

جاء ذلك خلال كلمة له في مؤتمر الهجرة، الذي تم تنظيمه اليوم الاثنين، بولاية إزمير غربي تركيا.

وأكد أردوغان بأنّ الإنسانية لم تنحصر في البحر المتوسط فقط (بشأن المهاجرين)، بل في بحر إيجة ونهر مريج أيضًا، مشيرًا إلى أن الاتحاد الأوروبي قدم 3 مليارات يورو لليونان من أجل 100 ألف طالب لجوء، بينما تخلى عن مسؤولياته تجاه 4 ملايين لاجئ في تركيا.

وأضاف أنه في عام 2020، أوروبا استقبلت فق 39 ألف و500 طالب لجوء من أصل مليون و440 ألف، وتم توزيعهم على 25 دولة أوروبية، في حين تستضيف تركيا 4 مليون لاجئي، ولا تزال أبوابها مفتوحة أمام طالبي اللجوء.

وفي سياق متصل، لفت الرئيس التركي، إلى أنّ بلاده أنهت بناء قرابة 50 ألف وحدة سكنية جاهزة في الشمال السّوري، مضيفا "لقد تقاسمنا خبزنا مع اللاجئين، في حين البلدان التي لديها موارد مالية أكبر بكثير تركت اللاجئين في المخيمات".

وأشار إلى أن ما جرى في الملف السوري أظهر أن تشييد الجدران ومد الأسلاك الشائكة على الحدود وإغراق قوارب المهاجرين ليس حلًا.

وانتقد أردوغان سياسة الولايات المتحدة، تجاه ملف اللاجئين، مؤكدا بأنّ همها مختلف تمامًا وهو دعم الإرهاب وليس الدفاع عن اللاجئين.

اقرأ أيضا: الرئيس أردوغان: حزب الشعب الجمهوري يدير حملة تستهدف عائلتي

 

الأكثر قراءة

أخبار ذات صلة

السياحة في تركيا

نيو ترك بوست

انتقد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الدول التي استقبلت عدد قليل من اللاجئين لأغراض دعائية، مؤكدًا أنّ هذه الجهات لم تتحمل مسؤولياتها حيال هذه الأزمة المتعلقة بأرواح البشر.

جاء ذلك خلال كلمة له في مؤتمر الهجرة، الذي تم تنظيمه اليوم الاثنين، بولاية إزمير غربي تركيا.

وأكد أردوغان بأنّ الإنسانية لم تنحصر في البحر المتوسط فقط (بشأن المهاجرين)، بل في بحر إيجة ونهر مريج أيضًا، مشيرًا إلى أن الاتحاد الأوروبي قدم 3 مليارات يورو لليونان من أجل 100 ألف طالب لجوء، بينما تخلى عن مسؤولياته تجاه 4 ملايين لاجئ في تركيا.

وأضاف أنه في عام 2020، أوروبا استقبلت فق 39 ألف و500 طالب لجوء من أصل مليون و440 ألف، وتم توزيعهم على 25 دولة أوروبية، في حين تستضيف تركيا 4 مليون لاجئي، ولا تزال أبوابها مفتوحة أمام طالبي اللجوء.

وفي سياق متصل، لفت الرئيس التركي، إلى أنّ بلاده أنهت بناء قرابة 50 ألف وحدة سكنية جاهزة في الشمال السّوري، مضيفا "لقد تقاسمنا خبزنا مع اللاجئين، في حين البلدان التي لديها موارد مالية أكبر بكثير تركت اللاجئين في المخيمات".

وأشار إلى أن ما جرى في الملف السوري أظهر أن تشييد الجدران ومد الأسلاك الشائكة على الحدود وإغراق قوارب المهاجرين ليس حلًا.

وانتقد أردوغان سياسة الولايات المتحدة، تجاه ملف اللاجئين، مؤكدا بأنّ همها مختلف تمامًا وهو دعم الإرهاب وليس الدفاع عن اللاجئين.

اقرأ أيضا: الرئيس أردوغان: حزب الشعب الجمهوري يدير حملة تستهدف عائلتي