Friday 5th of March 2021
ترجمة نيو ترك بوست

 

انتشرت لقطات لسمرا أيسال، وهي امرأة حامل في الشهر السابع توفيت بعد سقوطها من منحدر خلال عطلة مع زوجها هاكان أيسال في منطقة فتحية بموغلا.

 

ووفق ما نقلته الوكالات الإخبارية، اللقطات التي ظهرت تعود ل سائح يعتقد أن هاكان أيسال، الذي تم القبض عليه بتهمة إلقاء زوجته من على المنحدرات، أخذ سمرا أيسال بالقوة، وظهر فيها  وهو يرد بالقول: "هذا الرجل إما سيرميها إلى الأسفل أو أن زوجته سترميه إلى الأسفل".

 

في يونيو 2018، ذهبت سيمرا أيسال وزوجها هاكان أيسال، إلى إزمير ثم موغلا لقضاء عطلة،  ثم إلى فتحية لقضاء اليوم الأخير من عطلتهما.

 

وقد تقدمت الاسرة  بطلب الى مكتب المدعى العام للتحقيق في الحادث،  وفي إطار التحقيق الذي يجريه مكتب النائب العام في فتحية، تم الكشف عن أن المتهم به قام بشراء قطع أراضي متفرقة بقيمة إجمالها 119 ألف ليرة بسحب قروض على إسم زوجته قبل وفاتها بالإضافة إلى استخراج تأمين حياة لزوجته بقيمة 400 ألف ليرة قبل الحادث بوقت قصير.

 

و أصدر مكتب المدعي العام مذكرة لاعتقال هاكان أيسال، وألقي عليه بالقبض وتم إرسالة للمحكمة، حيث أنكر جريمته في الجلسة الأولى وأجلت الجلسة حتى 6 نيسان/إبريل 2021.

وتظهر اللقات التي انتشرت بسرعة كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعي، الزوج أيسال وهو يساعد زوجته على النزول في المنطقة الصخرية، وتبين أن صاحب اللقطات احتفظ بالتسجيل في حاسوبه، وقام بالتواصل مع أخ سمرا، نعيم يولجو بعد مشاهدته على شاشات التلفاز وقام بتسليمه.

 

وذكر نعيم يولجو أن الزوج هاكان أيسال، القاتل المشتبه به، ذهب في عطلات مختلفة بعد شهر تقريبا من وفاة زوجته.

الأكثر قراءة

أخبار ذات صلة

السياحة في تركيا

ترجمة نيو ترك بوست

 

انتشرت لقطات لسمرا أيسال، وهي امرأة حامل في الشهر السابع توفيت بعد سقوطها من منحدر خلال عطلة مع زوجها هاكان أيسال في منطقة فتحية بموغلا.

 

ووفق ما نقلته الوكالات الإخبارية، اللقطات التي ظهرت تعود ل سائح يعتقد أن هاكان أيسال، الذي تم القبض عليه بتهمة إلقاء زوجته من على المنحدرات، أخذ سمرا أيسال بالقوة، وظهر فيها  وهو يرد بالقول: "هذا الرجل إما سيرميها إلى الأسفل أو أن زوجته سترميه إلى الأسفل".

 

في يونيو 2018، ذهبت سيمرا أيسال وزوجها هاكان أيسال، إلى إزمير ثم موغلا لقضاء عطلة،  ثم إلى فتحية لقضاء اليوم الأخير من عطلتهما.

 

وقد تقدمت الاسرة  بطلب الى مكتب المدعى العام للتحقيق في الحادث،  وفي إطار التحقيق الذي يجريه مكتب النائب العام في فتحية، تم الكشف عن أن المتهم به قام بشراء قطع أراضي متفرقة بقيمة إجمالها 119 ألف ليرة بسحب قروض على إسم زوجته قبل وفاتها بالإضافة إلى استخراج تأمين حياة لزوجته بقيمة 400 ألف ليرة قبل الحادث بوقت قصير.

 

و أصدر مكتب المدعي العام مذكرة لاعتقال هاكان أيسال، وألقي عليه بالقبض وتم إرسالة للمحكمة، حيث أنكر جريمته في الجلسة الأولى وأجلت الجلسة حتى 6 نيسان/إبريل 2021.

وتظهر اللقات التي انتشرت بسرعة كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعي، الزوج أيسال وهو يساعد زوجته على النزول في المنطقة الصخرية، وتبين أن صاحب اللقطات احتفظ بالتسجيل في حاسوبه، وقام بالتواصل مع أخ سمرا، نعيم يولجو بعد مشاهدته على شاشات التلفاز وقام بتسليمه.

 

وذكر نعيم يولجو أن الزوج هاكان أيسال، القاتل المشتبه به، ذهب في عطلات مختلفة بعد شهر تقريبا من وفاة زوجته.