تشاووش أوغلو: عودة 30 ألف سوري بعد "نبع السلام"

تشاووش أوغلو: عودة 30 ألف سوري بعد "نبع السلام"
تشاووش أوغلو: عودة 30 ألف سوري بعد "نبع السلام"

تشاووش أوغلو: عودة 30 ألف سوري بعد "نبع السلام"

كشف وزير الخارجية التركي مولود تشاوش أوغلو أن الرئيس رجب طيب أردوغان يعتزم لقاء المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، ورئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، للتباحث حول المنطقة الآمنة شمال سوريا.

وبين خلال تصريحات أدلى بها في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الألماني هايكو ماس بمقر الخارجية في أنقرة، أن المعطيات تشير إلى بدء عودة 30 ألف شخص لديارهم في منطقة عملية "نبع السلام"، بعد تحريرها من الإرهابيين

وأشار إلى أن معطيات الأمم المتحدة أظهرت عودة 30 ألف شخص بدأوا العودة إلى ديارهم في منطقة نبع السلام".

وأكد أن قوات بلاده تتحرك بدقة فيما يتعلق بالقضايا الإنسانية خلال العمليات، منوهاً أن بلاده لا تتسامح مع انتهاكات حقوق الإنسان.

ولفت إلى أن تركيا تعبر أكثر البلدان حرصاً على وحدة الأراضي السورية، وعودة المهاجرين إلى بلادهم بشكل طوعي".

وطالب الوزير التركي ألمانيا بالتعامل بما يتوافق مع روح الحلف" بخصوص نبع السلام.

واستدرك: "رأينا أن الولايات المتحدة غير صادقة فأطلقنا عملية نبع السلام".

وبيّن أنه من غير المقبول أن تقيم الولايات المتحدة حوارا مع إرهابي (قيادي تنظيم ي ب ك مظلوم عبدي) المطلوب على قوائم الإنتربول (الشرطة الدولية)، لافتاً إلى أن نظيره الأمريكي مايكو بومبيو قابل الطلب التركي بتسليم الإرهابي عبدي إلى أنقرة "بجدية.

 

"دولت باهتشلي" يشن هجوماً على واشنطن لاستضافة إرهابي مطلوب

مشاركة على:
-